الثقافة و المرأة

اتفاقية تعاون بين قطاعي الثقافة والإنتقال الطاقوي

استقبلت وزيرة الثقافة والفنون مليكة بن دودة، اليوم الخميس، وزير الانتقال الطاقوي والطاقات المتجددة البروفيسور شمس الدين شيتور.

وبحضور الوزيرين، جرى تنظيم اجتماع ضمّ إطارات وزارة الثقافة والفنون والمدير العام للوكالة الوطنية لترقية وترشيد استعمال الطاقة كمال تواتي؛ لبحث آفاق وسبل التعاون بين القطاعين، لاسيما إشراك قطاع الثقافة والفنون في عمليات التحسيس بأهمية مشروع الانتقال الطاقوي، الذي يشكل رهانًا للجزائر.

واتفق الطرفان، وفق بيان لوزارة الثقافة، على إبرام اتفاقية تعاون بين القطاعين، وتعبئة المؤسسات تحت الوصاية، لاسيما مؤسسات التكوين؛ بغرض إشراكها بفعالية في تحسيس مختلف فئات المجتمع بجدوى ترشيد استعمال الطاقة وخاصةً تبنّي الشباب لأهميتها.

وستعمل الوكالة الوطنية لللوكالة الوطنية لترقية وترشيد استعمال الطاقة، بالتنسيق مع مصالح وزارة الثقافة والفنون من أجل إنجاز مشاريع أنموذجية؛ بخصوص خفض الاستعمال الطاقوي في بعض المرافق مثل إحصاء التكلفة الطاقوية لدار الأوبرا.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق