تكنولوجيافي الواجهة

وزير البريد يقيم رفقة متعاملي الهاتف النقال نتائج عملية تحرير ذبذبات شبكة الإنترنت

ترأس، اليوم الخميس بمقر الوزارة، إبراهيم بومزار، وزير البريد و المواصلات السلكية و اللاسلكية، لقاء عمل جمعه بالمسؤولين الأوائل لمتعاملي الهاتف النقال، خصص لتقييم نتائج و آثار عملية تحرير حزمة طيف الذبذبات الجديدة التي بادرت بها الوزارة في شهر أوت المنصرم، و الرامية، إلى تحسين تدفق الانترنت و الارتقاء بنوعية ولوجها لصالح المواطنين.

حضر هذا اللقاء التقييمي، إلى جانب مسؤولي مؤسسات موبيليس و أوريدو، ممثل المتعامل جيزي عبر تقنية التحاضر عن بعد، فضلا عن الرئيس المدير العام لمجمع اتصالات الجزائر والرئيس المدير العام لمؤسسة اتصالات الجزائر، المدير العام للوكالة الوطنية للذبذبات، ممثل سلطة ضبط البريد و الاتصالات الالكترونية، و إطارات الوزارة.

أشار الوزير في مستهل مداخلته، وفق بيان وزارة البريد، إلى أن سنة 2020 و رغم طابعها الاستثنائي كانت سنة تكنولوجيات الاعلام و الاتصال بامتياز، و ذلك بفضل المبادرات التي قادتها الوزارة تنفيذا لتعليمات السيد رئيس الجمهورية و تجسيدا لمخطط عمل الحكومة، المتضمنة المقاربة المتكاملة لمعالم استراتيجية الدولة الهادفة للرفع من جودة خدمة الانترنت و تعميم استخدام تكنولوجيات الاعلام و الاتصال.

و في هذا الاطار أكد الوزير أن هذا اللقاء هو محطة لتقييم ما تم تجسيده من طرف المتعاملين في مجال تدفق الانترنت و الوقوف على مختلف الإنشغالات التي تصاحب هذه العملية، مجددا استعداد الوزارة الكامل لمرافقة كل الشركاء و المتدخلين لتحقيق الاهداف المرجوة.

بعدها دعا الوزير مسؤولي متعاملي الهاتف النقال الحاضرين ٳلى تقديم عروض و شروحات حول نتائج و آثار عملية تحرير حزمة طيف الذبذبات على تحسن نوعية الخدمات المقدمة لمشتركيهم.

وعليه صرح مسؤول المتعامل جيزي في هذا الشأن، أن مبادرة تحرير حزمة طيف الذبذبات قد مكنت من تحقيق عدة نتائج أبرزها تحسين تدفق الجيل الرابع من فترة أفريل إلى غاية شهر ديسمبر 2020 بنسبة 80 % بفضل الاستثمارات و تحرير حزمة طيف الذبذبات التي بادرت بها الوزارة، تحسين التغطية على مستوى سبعة ولايات بنسبة 40 %.

وكشف المتحدث في سياق الحديث أن أشغال تحسين التغطية على مستوى ولاية سطيف طور الإنجاز، كما تم برمجة باقي الولايات خلال الثلاثي الأول لسنة 2021، ولأجل تجسيد ذلك تم تخصيص مبلغ 26 مليار دينار جزائري للاستثمارات.

من جانبه ذكر مسؤول المتعامل “الوطنية” للاتصالات” (أوريدو) أنه قد تم تسجيل تحسين تدفق الانترنت المستندة على تكنولوجيا الجيل الرابع على مستوى العاصمة؛ بشكل محسوس، على ان تعمم التحسينات على بقية الولايات، إضافة ما يتراوح ما بين 300 و 350 موقع 4G خلال سنة 2021.

و بدوره أشار مسؤول مؤسسة اتصالات الجزائر للهاتف النقال (موبيليس) ٳلى أن عملية تحرير الذبذبات التي بادرت الوزارة، فضلا عن الاستثمارات التي قامت بها المؤسسة و التي بلغت 40 مليار دينار موجهة، لاسيما، لفائدة المواطنين القاطنين بمناطق الظل، مكنت من اقتناء و تركيب و تشغيل تجهيزات جديدة، لاسيما باستخدام تقنيات الطاقة الشمسية، تحسين النوعية على مستوى الولايات المعنية بنسبة 46%، تركيب و تشغيل 900 محطة للجيل الرابع سنة 2020، وبرمجة تنصيب 2600 محطة خلال الفترة الممتدة من سبتمبر 2020 إلى غاية مارس 2021.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق