الحدث

مدير قناة الجزائرية وان: نتعهد بأخلقة برامجنا

على هامش حفل إطلاق الشبكة البرامجية الجديدة للقناة

أكد مدير قناة الجزائرية وان، توفيق بدني، في حفل خاص بإطلاق الشبكة البرامجية الجديدة لقناة الجزائرية وان 2020-2021 والذي كان بعنوان “سنواصل”، بأخلقة مضامين برامج القناة، مؤكدا على أن القناة تحترم آراء المشاهدين لها

وكان الحفل من تنشيط الإعلامية أنيسة شايب وبحضور كوكبة لامعة من المسؤولين والإعلاميين والفنانين منهم ممثل سلطة السمعي البصري عمار بن جدة وسمية عولمي والصحفية صوريا بوعمامة ومدراء المواقع الإلكترونية والفنانة بيونة وسمير تومي و قادير الجابولي و لامية آيت عمارة التي افتتحت السهرة.

وفي كلمته الافتتاحية قال مدير القناة توفيق بدني بأن “شريكنا الأول هو العائلة الجزائرية التي نطرق أبوابها وتفتح لنا أبوابها دون إذن” وتعهد بتقديم برامج جيدة وقوية وجريئة من أجل البقاء رقم واحد في المشهد الإعلامي الجزائري من خلال تلبية جميع ما يطلبه المشاهد الكريم.

وأوضح بدني بأنه “سيواصل بكل عزم بالرغم من أن المنافسة شديدة وشرسة ولذلك تجدنا في بورصة نصعد أحيانًا ونطفو أحيانًا أخرى لكن الأهم أننا لا زلنا ثابتين وعلى وعدنا ووفاءنا”.

كما تعهد بدني بــ”أخلقة ” مضامين برامج القناة، مواصلا “نحترم هذا الجمهور وخاصة الشباب، كما أننا تهنم طبعا بالعائلات”.

وبالعودة للبرمجة، فإن قسم الأخبار بالقناة سيواكب الشبكة البرامجية الجديدة من خلال حصص خاصة وبرامج حوارية ونشرات اخبارية ناطقة بالعربية والأمازيغية، معتمدة على مراسليها عبر الوطن.

و من البرامج السياسية “الطريق إلى الدستور” التي تواكب الحدث مع الإعلامي توفيق بدني كل يوم خميس، كما سيتم بعد الاستفتاء الشعبي إطلاق برنامج آخر بعنوان “وين رايحيين”.

و فيما يخص الميلتيميديا، أوضح محمد كانون مدير قسم الملتيميديا بالقناة، أن نسبة المشاهدة في رمضان الماضي احتلت القناة المراتب الأولى،و للأطفال برنامج “kids Show” للإعلامية ليلي بويحياوي و برنامج الصحة من إعداد و تقديم سمير بن عيسى بعنوان “mag sante” كل يوم سبت،و لهواة الألعاب الإلكترونية من اعداد روان محمد علاء الدين .

هذا والتحق الإعلامي توفيق بدني بقناة “الجزائرية”، في مارس 2016 ،حيث تم تنصيبه كرئيس تحرير في مديرية الأخبار.

و في مارس 2018،طلب الاعلامي توفيق بداني الإعفاء من رئاسة تحرير قناة”الجزائرية وان” بعد مرور عامين من إشرافه على قسم الأخبار وجاء الطلب قصد تفرغه للتحضير لبرنامج سياسي، يهدف إلى إظفاء لمسة جديدة في البرامج السياسية الحوارية.

وعَيّن مجلس إدارة قناة الجزائرية وان، الصحافي توفيق بدني مديرا للقناة بعد اجتماعه في سبتمبر المنصرم.

يشار إلى أن توفيق بدني يعمل في هذا المجال منذ عام 1999، كما اشتغل في الصحافة المكتوبة ثم السمعي البصري منذ 2011، حيث عمل كرئيس تحرير في قنوات تلفزيونية على غرار البلاد والشروق، ثم شغل منصب مدير أخبار بقناة الجزائرية وان، والأمين العام لمنتدى الصحفيين الجزائريين إضافة إلى مدرب محترف في تقنيات التقديم التلفزيوني بمؤسسة bbc school.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق