الحدثفي الواجهة

وزير الداخلية: أرفض رفضا قاطعا إهانة المعلم

عبر وزير الداخلية كمال بلجود، اليوم الخميس، عن رفضه الكامل للواقعة التي كانت ولاية وهران مسرحا لها، والمتعلقة بتعرض معلمة للإهانة من طرف والي الولاية.

وقال الوزير، على هامش عرضه ميزانية الداخلية ضمن مشروع قانون المالية 2021 أمام لجنة المالية للمجلس الشعبي الوطني، أن المعلمة تكلمت بعفوية وبقلب مفتوح وقالت حقيقة على مدرستها التي قضت فيها 32 سنة، أمام المسؤول الأول للولاية.

وكان الأحرى بالوالي، يضيف الوزير، أن يتخذ إجراء لتغيير الطاولات، أو يعطي تعليمة صارمة لتغييرها، مؤكدا على رفضه إهانة المعلم وهو يدافع عن مكستقبل أبنائنا.

ليوجه بعدها تحية شكر وتقدير للمعلمة مرابط، قائلا لها واصلي عملك.

ليكشف بعدها، أمام نواب البرلمان أعضاء لجنة المالية، عن وجود مشروع لتحديث الطاولات عبر التراب الوطني، لكنه اشار إلى أن تغيير طاولات أكثر من 19 ألف مدرسة ليس بالشيء السهل.

وختم الوزير حديثه حول الموضوع بدعوته للمشؤولين عبر كامل المستويات للترفع عن هذه الممارسات، مؤكدا أن خروج المسؤولين للميدان يكون لتحقيق تغيير إيجابي.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق