الحدثفي الواجهة

المدير العام للأمن الوطني يدعو أفراد الشرطة إلى مضاعفة الجهود لمحاربة الجريمة

شدد المدير العام للأمن الوطني، أونيسي خليفة، على ضرورة السّهر على تأمين المواطن والممتلكات، داعيا إلى مضاعفة الجهود لمحاربة الجريمة الحضرية ومكافحة ظاهرة الاعتداءات ضد الأشخاص والممتلكات وحمل الأسلحة المحظورة.

وخلال إشرافه على لقاء تقييمي وتوجيهي، اليوم السبت بالجزائر العاصمة جمعه برؤساء أمن ولايات ناحية الوسط، رؤساء المصالح الجهوية لذات الناحية وبحضور المدراء المركزيين للأمن الوطني،

أسدى المدير العام للأمن الوطني توجيهات عملياتية ذات الصلة بإستعدادات الأمن الوطني على المدى القصير والمتوسط، المرتبطة بتأمين مختلف المناسبات والمواعيد الوطنية، على غرار الدخول الاجتماعي برسم سنة 2020-2021، تأمين مجريات إمتحانات شهادة البكالوريا و كذا الدخول الجامعي والمدرسي .

وفي هذا الصدد، أكّد المدير العام للأمن الوطني على ضرورة المواصلة في مكافحة كل أشكال الجريمة، والتصدي بحزم لكل ما من شأنه المساس بأمن وسكينة المواطن، لتعزيز الشعور بالأمن و الطمأنينة لديه، مُشدّدا في ذات الوقت، على ضرورة مضاعفة الجهود لمحاربة الجريمة الحضرية ومكافحة ظاهرة الاعتداءات ضد الأشخاص والممتلكات وحمل الأسلحة المحظورة.

و عليه أشاد المدير العام للأمن الوطني بجهود أفراد الشرطة في مجال محاربة الجريمة والوقاية منها، وكذا السهر على تطبيق الإجراءات والتدابير الاحترازية التي أقرتها السلطات العليا للبلاد لمواجهة انتشار وباء كورونا، إلى جانب مختلف الشركاء والفاعلين من المجتمع المدني ووسائل الإعلام الوطنية

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق