الحدثفي الواجهة

وصول طائرات المساعدات الجزائرية إلى مطار بيروت

حطت اليوم، الطائرات التابعة للقوات الجوية الجزائرية، بمطار بيروت.
الطائرات الجزائرية محملة بـ 200 طن من المساعدات الإنسانية للشعب اللبناني الشقيق وتقل أطقما طبية وجراحين وأفراد من الحماية المدنية.

وتأتي هذه العملية الإنسانية تنفيذا لتعليمات رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، الذي أمر وبشكل فوري بتقديم كل المساعدات اللازمة للشعب اللبناني إثر حادثة إنفجار مرفأ ببيروت.

وكانت سفارة الجزائر في لبنان قد اصدرت بيانا جاء فيه: “على إثر الفاجعة الأليمة التي ألمت بالشعب اللبناني الشقيق عقب الإنفجار الضخم الذي هز مرفأ بيروت، وبناء على توجيهات من رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، وصلت الى مطار بيروت الدولي أربعة طائرات إغاثة من الحجم الكبير محملة بأكثر من 200 طن من المواد الغذائية والطبية والصيدلانية وخيم وأغطية يرافقها طاقم من الأطباء والجراحين وفرق الحماية المدنية يضم 50 شخصا.

واضاف بيان السفارة انه في الإطار نفسه،ستبحر باخرة جزائرية على متنها شحنات بمئات الأطنان من مواد البناء للمساعدة في إعادة بناء وتعمير ميناء بيروت والمناطق المتضررة من الانفجار.
واغتنمت السفارة الجزائرية هذه السانحة، لتؤكد مجددا عمق العلاقات الاخوية والتاريخية التي تربط البلدين والشعبين الشقيقين مجددة تضامنها ووقوفها الى جانب أسر ضحايا هذا الحادث الأليم، معربة عن أملها في أن يتجاوز لبنان، بلد الحضارة والرقي، هذه المرحلة الصعبة التي يمر بها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق