الثقافة و المرأةفي الواجهة

“بأي قانون نتحكم في النت” كتاب جديد لوزير الاتصال عمار بلحيمر

أصدر وزير الاتصال الناطق الرسمي للحكومة، عمار بلحيمر، كتابا جديدا تحت عنوان “بأي قانون نتحكم في النت” عن المؤسسة الوطنية للنشر والإشهار.

الكتاب يقع في 218 صفحة ويعالج مجموعة من المفاهيم في ظل التطور الرقمي منها “الهوية الثقافية” و”حماية الحياة الشخصية”و كذا “الاستعمار الرقمي” إضافة الى التبعية للاقتصاد الرقمي في ظل التطور المذهل للتكنولوجيا والرقمنة.

وقد استشهد الباحث بالعملة الرقمية المشفرة “ليبرا” ، كما يتحدث الكتاب أيضا عن التطور التكنولوجي والأنترنيت كأداة صراع و”حرب” بين القوى الكبرى وما يمكن أن ينجر عنها من صراعات سياسية وحروب اقتصادية وصراعات ثقافية وهذا في ظل صعوبة تطبيق القوانين الوطنية والمحلية.

حيث يعتبر صاحب الكتاب أن المنظومة القانونية تبقى حتى الآن عاجزة عن مسايرة القفزات العملاقة للتكنولوجيا وحتى مفاهيم حرية الملكية والتأليف في هذه البيئة

حيث أورد صاحب الكتاب مصادقة البرلمان الأوروبي في 2019 على تعليمة حول حقوق المؤلف تعمل على تكيف حق الملكية في الاتحاد الأوروبي مع “تأثيرات بالنسبة للإبداع على الأنترنت”.

وقد خصص وزير الاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة جزءا من مؤلفه الجديد لدراسة ومناقشة عدد من الظواهر ذات العلاقة مع الموضوع مثل العنف وخطر المنصات الرقمية وموقع القارة الإفريقية في هذه البيئة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق