الحدثفي الواجهة

الأطباء المقيمين خارج ولاية البليدة يطالبون السلطات بتوفير الإقامة طيلة الحجر الصحي

ناشد الأطباء والأطباء المقيمين السلطات العليا بإتخاد الإجراءات اللازمة من أجل تسوية وضعيتهم ، بعد قرار المجلس الأعلى للأمن القاضي بوضع إقليم الولاية تحت طائلة الحجر الصحي لمدة عشرة ايام.

وحسب مصادر “سفن دي زاد” فإن معظم الأطباء العاملين بالقطاع الصحي العمومي بولاية البليدة مقيمين خارج الولاية مما صعب عليهم دخول الولاية صبيحة اليوم للقيام بواجب المهني قصد مجابهة فيروس كورونا .

ويضيف المصدر أن الأطباء غير مقيمين بالولاية يطالبون السلطات المحلية بتوفير الإقامة داخل الولاية طيلة فترة الحجر الصحي

يذكر المصالح المختصة بالولاية فرضت طيلة الحجر الصحي على المواطنين العاملين شروط تضبط تنقلهم إلا بوثيقة رسمية .

 

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق