الثقافة و المرأةالحدث

الرئيس تبون : تقديم قروض مصغرة للمرأة الماكثة بالبيت

أكد اليوم رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، بمناسبة عيد المرأة أنه من  الواجب مساعدة المرأة الماكثة في البيت بقروض مصغرة.
وقال الرئيس ، أن تنظيم الإحتفال بعيد المرأة هذه السنة جاء تحت شعار “المراة الجزائرية عمل وابداع”، للإشادة بمساهمتها المبدعة في بناء الدولة الجزائرية الجديدة والحفاظ عليها وتفوقها عبر كل الحقب التاريخية التي عرفتها الجزائر.
وتابع تبون ” لا يفوتني أن أقف معكن اليوم وقفة تقدير للشجاعة ومستوى الوعي السياسي الذين تحلت بهم المرأة الجزائرية في الهبة الوطنية التاريخية السلمية، ووقوفها جنبا الى جنب مع أخيها الرجل”.
وواصل رئيس الجمهورية “كنت قد تعهدت في برنامجي لبناء الجمهورية الجديدة أمام الله والشعب أن أعمل بكل تفان على تحقيق طموحات الحراك الشعبي المبارك، وعلى المضي معا الى تغيير ديمقراطي شامل، لبناء جمهورية ديمقراطية جديدة قوية وعادلة ومزدهرة، تكون فيها لجميع المواطنات والمواطنين مكانتهم المستحقة، في كنف التضامن وتكافؤ الفرص والعدالة الاجتماعية، بعيدا عن الممارسات التي كادت تعصف بأسس الدولة، لولا وعي الشعب والتفافه على الجيش في أروع التحام أبهر العالم”.
وجدد الرئيس تبون , التزامه بالعمل على تمكين المرأة وتحسين وضعها، وتعزيز حقوقها وحمايتها من كل أشكال العنف، ودعمها ومرافقتها، وتسهيل مهامها في الأمومة وتربية الأطفال وإدارة البيت، ومسؤوليتها المهنية.
كما أفاد الرئيس أنه سيتم إنشاء آليات لتعزيز مبادراتها ونشاطاتها وترقيتها خاصة في المناطق الريفية والنائية.
وأورد الرئيس تبون “الواجب يقتضي مساعدة المرأة الماكثة بالبيت بقروض مصغرة، تمكنها من إبراز مواهبها في الخلق والإبداع، حتى تتحسن قدرتها الشرائية، وتتكفل بشكل أفضل بنفقات العائلة”.
ويحرص الرئيس على أن تستمر المرأة في تقلد مناصب المسؤولية في مؤسسات الدولة والإدارة العمومية، والدفع بدورها في الساحة السياسية، لتحقيق المساواة بين الرجل والمرأة، بما يتطابق مع الثوابت الوطنية وقيم ديننا.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق