الحدثفي الواجهة

بن فليس أنا أخشى أن يجعل موعد 12 ديسمبر عهدة خامسة مكررة

كشف المترشح لرئاسيات 12 ديسمبر المقبل، علي بن فليس، اليوم الأحد، عن البرنامج الذي سيخوض به الحملة الانتخابية، تحت شعار “الجزائر بلادنا ورفعتها هدفنا”.

وقال بن فليس في ندوة صحفية عقدها بفندق الهيلتون بالجزائر العاصمة إن “برنامجي الانتخابي الاستعجالي يعتبر أقل البرامج طولا ومخاطرة و مشقة على البلد وهو الأقدر على مواجهة الوضع الذي تمر به البلاد”.

وأضاف “يرتكز برنامجي على تحويل الدولة إلى دولة الحق والقانون، وإعادة تأسيس التنظيم الدستوري المؤسساتي، وجعل المسؤولية تخضع للرقابة والعقاب إن لزم الأمر”.

كما تعهد المترشح بتحقيق “المطالب والتطلعات المشروعة للثورة الشعبية الديمقراطية المباركة”، وقال ” سأذهب لملاقاة شعبنا و برنامجي الاستعجالي في يدي، من أجل لم شمل الشعب حول مشروع وطني جامع يترجم كل طموحاته وآماله”.

وخاطب بن فليس الحراك الشعبي “إذا كان يخشى أن يعيد النظام القديم استنساخ نفسه عبر الاستحقاقات المقبلة، فأنا أخشى أن يجعل موعد 12 ديسمبر عهدة خامسة مكررة”.

وعن مزايا برنامجه الانتخابي، قال بن فليس أن له 3 ميزات ، من بينها قدرته على التكفل بالمطالب المشروعة للثورة السلمية و تحقيقها كاملة، والعمل على إيجاد حل وسطي متزن لشق طريق المزاوجة بين الرئاسيات وخيار المجلس التأسيسي من خلال دمجهما في مقاربة واحدة غايتها القطيعة مع النظام السياسي وبناء منظومة سياسية عصرية، إضافة إلى إعادة بث مؤسسات شرعية ذات طابع تمثيلي بمقدروها إحداث التغيير الشامل”.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق