الثقافة و المرأةالحدثفي الواجهة

الفنانة نضال تضع وزيرة الثقافة في ورطة!

أعلنت الفنانة نضال الجزائري، رفضها استقبالها من قبل وزيرة الثقافة مريم مرداسي، مبررة ذلك بأنه قد فات الأوان على هذه الخطوة.

وأوضحت نضال، في منشور على حسابها في “فايسبوك”، أنها قد قدمت طلب استقبال من وزارة الثقافة سنة 2005، مشيرة إلى أن نادية شريط، التي كانت تتولى رئاسة ديوان الوزيرة خليدة تومي، حينها تعلم كم اتصلت بها وكم وُعدت وأخلف الوعد وتحججت بحجج كثيرة ومختلفة ولم أستقبل آنذاك من قبل خليدة تومي، مؤكدة: “لن أذهب إلى وزارة الثقافة ولن أطلب منها شيئا”.

وأضافت نضال، التي برزت بقوة في أدوار درامية أبرزها مسلسل “كيد الزمن” سنة 2000، أنه حتى الولاية لم تتصدق عليها بسكن، وإنما من ساعدها اليوم هو الوالي المنتدب للرويبة، الذي شكرته بتدخله على مستوى مؤسسة التسيير العقاري أين كانت قد أودعت ملفها للحصول على شقة وفق صيغة السكن الاجتماعي منذ سنوات وكانت تنتظر أن يتم إنجاز المشروع كليا، وقد وعدها رئيس مؤسسة التسيير العقاري بالتسوية العاجلة حتى تتمكن من الانتقال إليها رفقة والدتها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق