الحدث

آخر تحذير لبوشارب!

وجه نواب حزب جبهة التحرير الوطني في الغرفة السفلى للبرلمان تحذيرا شديد اللهجة لرئيس المجلس، والمتسق السابق للحزب، معاذ بوشارب.
وحذّر البيان، الذي يحوز “دزاير براس” نسخة عنه، بوشارب مما وصف بـ”التدخلات اللامسؤولة لرئيس المجلس الشعبي الوطني، وذلك من خلال استعمال طرق ملتوية بمنح إمتيازات دون وجه حق لبعض النواب، ودفعهم لخلق بينهم، والتسويق والترويج أن النواب في صفه”.

وهذا في إشارة مباشرة لبيان المساندة الذي اصدره عدد من نواب الحزب لبوشارب منذ أيام.

وواصل البيان مخاطبا بوشارب بشكل مباشر وصريح “.. إن الكتلة مصرة أكثر من أي وقت مضى على ذهابكم من رئاسة المجلس، وتحذركم من هذه التصرفات والاساليب التي لا تخدم المصلحة العامة والمؤسسة التشريعية”.

واعتبر البيان ذلك تلبية لمطالب الحراك الشعبي، التي تنادي برحيل “الباءات الثلاثة”، ومن بينهم بوشارب “إن إمتثالكم لمطلب الحراك الشعبي هو السبيل الوحيد الذي يضفي على المجلس روح الإستقرار، ويمكنه من مزاولة عمله التشريعي خاصة بعدما أصبحتم عقبة في سير نشاطه”.

وختم البيان بتأكيد النواب الأفلانيين على إستحالة عملهم مع بوشارب “للتأكيد فإن المجموعة البرلمانية لا يمكنها التعامل معكم مما كانت الظروف، وقرار مقاطعة أشغال المجلس سارية إلى غاية تحقيق المطلب الشعبي”.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق