الحدثفي الواجهة

بدوي يتخلى عن بوشارب!

يبدو ان نهاية قصة رئاسة “الفتى” معاذ بوشارب للمجلس الشعبي الوطني قد قاربت نهايتها، خاصة بعد توالي الضربات وتخلي الجميع عن “الفتى” الذي انقلب على سابقه، ليلقى نفس المصير أشهر بعدها، حسبما توحي آخر المستجدات.

كشف موقع جريدة “الخبر”، من مصادر وصفها بـ”الموثوقة” أن وزراء حكومة بدوي المعنيين بالأسئلة الشفوية قرروا أن يقاطعوا الجلسة المزمعة غدا الخميس بالمجلس الشعبي الوطني.

ويأتي هذا القرار ليؤكد أن ساعة رئيس الغرفة السفلى معاذ بوشارب قد قربت وبأنه لن يستمر في رئاسة المجلس أكثر من أيام معدودة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق