الحدثفي الواجهة

ولد عباس: تغير الوجوه داخل الافلان أصبح واجب إستجابة لمطالب الحراك الشعبي

أكد الامين العام لحزب جبهة التحرير الوطني السابق جمال ولد عباس انه قد حان الوقت لتغيير الوجوه داخل الافلان وذلك استجابة لمطالب الحراك الشعبي
كما اكد ولد عباس لمراجع إعلامية امسية اليوم السبت انه هو الامين العام الوحيد و الشرعي المنتخب من طرف اللجنة المركزية بتاريخ 22 اكتوبر 2017

واضاف ولد عباس انه “من واجبي ان استدعي اللجنة المركزية للحديث عن مواضيع هامة يوم الثلاثاء و كذا مناقشة المستجدات الوطنية لان الجزائر تعيش مرحلة صعبة”

وبخصوص اختفائه عن الانظار خلال الفترة الماضية برر ولد عباس ذلك انه وقع طارئ صحي استدعى منه ملازمة البيت وذلك بطلب من الاطباء

من جهة اخرى نفى ولد عباس ان تكون العدالة قد وجهة له اي استدعاء مشيرا ان الاخباتر المتداولة حول اجتماع اللجنة القانونية بمجلس الامة من اجل رفع الحصانة عنه لا اساس لها

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق