الحدث

أميرة سليم مصلحة الجالية الجزائرية خط أحمر !!

إنتقدت النائب عن الجالية الجزائرية في افريقيا والشرق الأوسط، أميرة سليم،طريقة تعامل مصالح وزير الخارجية عبد القادر مساهل في تسيير شؤون الجالية الجزائرية في الخارج متهمة إياه بالدوس على الدستور.

وكتبت حسناء البرلمان رسالة شديدة اللهجة نشرتها على صفحتها الرسمية في فيسبوك بعنوان “عندما يعبث وزير الخارجية بانشغالات الجالية … ويدوس على الدستور !” اتهمت من خلاله مساهل بضرب قوانين الجمهورية عرض الحائط قائلة:

رغم العناية التي ظل فخامة رئيس الجمهورية يوليها للجالية الجزائرية ، مترجما إياها في إفراد مواد كاملة في دستور 2016 تلزم الدولة بالتكفل والاعتناء بأبنائها.

إلا أن السيد معالي وزير الخارجية يضرب الدستور و قوانين الجمهورية عرض الحائط منتهجا سياسة اللامبالات كلما تعلق الأمر بشؤون الجالية ولا أدل على أكثر من عدم إجابته على العديد من الأسئلة الكتابية التي تقدمت بها منذ شهر جوان 2018 ،و التي تتعلق كلها بمشاكل يومية يعيشها أفراد الجالية.

هذه الوضعية دفعت بعض السفراء و القناصلة إلى انتهاج نفس سياسة الازدراء و اللامبالات ، بل ووصل الأمر ببعضهم إلى تأسيس جمهوريات لا تخضع للقوانين الجزائرية…خائنين بذلك ثقة فخامة رئيس الجمهورية.

يجب أن يدرك معالي وزير الخارجية أن الجالية الجزائرية لا تتسول ولا أقوم سوى بمهام حددها لي الدستور و هي مساءلة أعضاء الحكومة دون استثناء كما جاء في المادة 152 من الدستور.

أجدد التزامي مع أبناء جاليتنا في المنطقة التي أمثلها وهذا من خلال الدفاع عن كل قضاياها في قبة البرلمان مهما كلفني ذلك من ضغوطات و تأويلات من أصحاب النفوس المريضة التي لن توقف مسارنا في خدمة الجالية مادام أن ضميرنا مرتاح و توفيق الله لن يجانبنا لأننا نعمل بإخلاص و تفان والله على مانقول شهيد.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق